5 حقائق عن مطبخك لسهولة وسرعة العمل

كلنا نعمل في المطبخ يوميا ولكننا لم نفكر أبدا في تقسيمه إلى محطات عمل أو أجزاء. ربما هذا هو ما نعمل به تلقائيا ولكن إذا تفكرنا في هذه المحطات ربما يساعدنا ذلك على العمل بكفاءة أكثر أو  إعادة التنظيم أسرع.

تكلمنا قبل ذلك وشرحنا فكرة “مثلث العمل” داخل المطبخ وهى الفكرة العامة أو الأساسية لتكوين المكان، ولكن من حيث آداء الأعمال نفسها ومراعاة المساحات المختلفة للمطابخ، فالأفضل هنا هو ملاحظة “مناطق العمل”. فنحن لن نغير مكان الثلاجة أو الحوض ولكن يمكننا تغيير نوع العمل الذى نقوم به في كل جانب وعلى كل سطح من أسطح المطبخ.

بالنظر إلى الرسم التوضيحى التالى، يمكننا تعلم خمس أساسيات بغض النظر عن شكل ومساحة مطبخك:

1-      تقسيم المطبخ إلى خمس مناطق (محطات عمل)

          المناطق الأساسية للعمل في أي مطبخ هي:

           1-      منطقة تخزين الطعام: وهنا تنقسم المنطقة إلى جزئين: جزء الثلاجة (للأطعمة الطازجة) وجزء دولاب الخزين أو رفوف المعلبات (السلع الجافة، الزيت،…)

           2-      منطقة تخزين غير المأكولات: وهى منطقة تخزين الحلل والأطباق والأكواب وكل ما يستعمل يوميا

           3-      منطقة التنظيف: وهى منطقة الحوض وغسالة الأطباق بجواره إن وجدت.

           4-      منطقة التحضير: وهى منطقة العمل الأساسية حيث نقوم بالعمل كله تقريبا. وهى غالبا سطح المطبخ      (الرخام) أو منضدة في المنتصف مثلا.

          5-      منطقة الطبخ: وهى منطقة الموقد (البوتاجاز والفرن) وأحيانا الميكروويف.

 

2-      وبالتالي فإنه من الواضح أن علينا تخزين أغراضنا بالقرب من أماكن استعمالها حتى نسهل العمل داخل المطبخ.

3-      وضع الأطباق والأدوات التي تستعمل يوميا قريبا من الحوض ليسهل غسلها وإعادتها لمكانها. وقد يبدو هذا منطقيا عندما تفكرى في نفسك تعبئين الغسالة وتفرغيها يوميا.

4-      ملاحظة أن منطقة إعداد الطعام يجب أن تكون قريبه كلما أمكن من الموقد وهذه أحد أساسيات تصميم المطابخ عموما.

ماذا أفعل ولا يوجد سطح كاف للعمل؟

– هنا عليك التفكير بإيجابية، ربما أمكنك تغيير مكان الميكروويف أو سبت الخبز لتوسعة سطح العمل. أو ربما التفكير في شراء وحدة متحركة صغيرة للعمل عليها أو منضدة.

5-      افعلى ما بوسعك وما يسهل عليك العمل. فربما أنك تفكرين الآن بأن لا يوجد مكان لتخزين بعض القطع إلا بعيدا عن منطقة استعمالها. ولكن النظر الى مطبخك وتخيل شكل محطات العمل يساعدك على الإنتاجية والتفكير السريع وقد يبدو هدفا نسعى للوصول إليه ونعمل على تحقيقه. إلا لو لدينا مطبخا خياليا!.

والآن مع تطبيق كيف يبدو هذا التقسيم في مساحات المطابخ المختلفة:

في النهاية، هذا التقسيم مفترض أن يحقق لك أقصى استفادة من وحداتك وتجميع لكل المتشابه معا فلا يتناثر جزء من المكونات في ناحية وجزء في ناحية أخرى فيرهقك العمل أو يبطىء من آدائك.

 

5 حقائق عن مطبخك لسهولة وسرعة العمل

Read More
أنيقة حتى فى البيت

فى البيت…. لكن بشياكة

من الطبيعى أن تقضى المرأة العاملة وقتا فى اختيار ملابسها والتجهيز للخروج كل صباح وبذلك تحصل على بعض الوقت الإجبارى للتزين والحفاظ على أناقتها وشكلها بشكل يومى. لكن ربة البيت هل تتعامل مع نفسها ومظهرها بنفس الإهتمام؟

فى كثير من الأحيان قد تظل ربة البيت بملابس النوم طوال النهار- نظرا لأعمالها الكثيرة منذ أن تستيقظ- ولكنه الأمر الذى حذرتنى منه والدتى منذ صغرى خاصة خلال الأجازات فالأطفال ايضا يبدأون اليوم بإرتداء ملابس المدرسة والخروج والعكس تماما فى الأجازة فيظلوا بملابس النوم وهو الأمر الذى يوحى بالتكاسل ويقلل من النشاط.

أنت أيضا -مديرة البيت- لديك وظيفة يومية ثابتة، ويجب الإستعداد الشكلى والنفسى لها تماما كالوظيفة خارج البيت. المظهر العام الأنيق والإحساس الداخلى بالثقة يشجعان بالتأكيد على الهمة والنشاط فى العمل بل ويمنحاكى إحساسا لطيفا بأنك دائما مستعدة لفتح الباب أو استقبال صديقة. أحيانا كثير تتضمن أعمالك اليومية الخروج ربما لشراء احتياجات أو إنجاز المشاوير، والإستعداد المسبق بإرتداء الملابس أو العناية بالمظهر سيوفر وقت الخروج ويمنحك سرعة فى الأداء. كونى أنيقة ببساطة دائما وفى كل مكان، ستشعرين وقتها بإرتفاع فى حالتك النفسية وثقة أكثر بالنفس.

قد يكون النوع من الملابس الملائم لأعمالك المنزلية أو مشاويرك البسيطة هو الغير رسمى البسيط ولكن لا تجعلى ذلك يؤثرعلى الشياكة  المطلوبة. فمثلا، فى يوم الشراء التقليدى أنت تحتاجين ملابس مريحة خاصة الأحذية ولكن لا تتجاهلى تناسق الألوان أو اختيار الاكسسوارات البسيطة الملائمة التى قد تضيف الكثير إلى الهيئة العامة. من ناحية أخرى لا تبالغى فى وضع الزينة خاصة صباحا وتذكرى أن الشكل الطبيعى هو الأبسط والأفضل دائما. تماما فى حال البقاء فى المنزل، فقط ارتدى بعض الملابس المنزلية المريحة والتى يمكنك النزول بها إذا اضطررت لذلك بسرعة ولا تتجاهلى الإعتناء ببشرتك وهيئتك حتى تشعرى بحالة أفضل وأكثر نشاطا. سوف تلاحظين ايجابية وإنجاز أكبر وأفضل فى أعمالك، فالإبداع يأتى دائما من الداخل للخارج وليس العكس.

قد تعتبر فكرة جيدة أحيانا أن تستعملى ملابسك التى لا تريدى إعادة ارتدائها فى الخروج كملابس أنيقة للمنزل بدلا من شراء ملابس خصيصا للمنزل. سوف نتابع نشر كل ما يفيدك من معلومات لضمان مظهر أنيق وشعور بالثقة كل يوم حتى وأنت فى المنزل.

الشياكة والمظهر فى البيت

Read More