30 يوم لبيت منظم

عشان تحققى المطلوب من الجدول ده لازم تكون قراراتك سريعة وتتخلصى من اللى مش بتستعمليه.

30 يوم لبيت منظم



Read More

قائمة التخلص من الكراكيب




قائمة التخلص من الكراكيبيمكنك استخدام هذه القائمة فى جدولة أعمال السيطرة على الكراكيب فى البيت كله. أطبعيها وعلقيها وقومى بالعمل ثم ضعى علامة صح على ما تم إنجازة


قائمة التخلص من الكراكيب

Read More

5 أفكار لتنظيف منزلك بسرعة

ببساطة: كلما تنظفى أسرع، تنتهى أعمالك أسرع وتجدى وقت أطول لنفسك!

 




 

تنظيم وتجميع الأدوات

دائما احفظى أدوات التنظيف مجمعة في باسكت أو علبة يمكنك إخراجها وحملها معك حول المنزل، بحيث تكون في متناول يدك في كل مرة تريدين أن تنظفى مكان سريعا. مثال: فوطة، ملمع زجاج، ملمع اخشاب.

 

التزمى بالروتين

اعدى لنفسك خطى يومية وخطة أسبوعية للتلميع وللتنظيف ومتابعة الكركبة اليومية بحيث تعلمى تماما ماستقومى به كل صباح وكم سيحتاج من الوقت وذلك للحفاظ على شكل المكان يوميا. (لتحميل قائمة الأعمال اليومية اضغطى هنا: https://goo.gl/vXoASN  )

هاجمى الكراكيب

التنظيف سيكون أسهل كثيرا إذا كان المكان خالى من الكراكيب! تأكدى من أن كل فرد في الأسرة يعلم واجباته من إعادة أغراضه إلى مكانها الأصلى. وتخلصى أولا بأول مما يتراكم بدون داع. الألعاب والحقائب والمفاتيح والملابس وغيرها، إذا أًعيد كل شيء الى مكانه، سيبدو المكان أبسط ويتم الانتهاء من التنظيف أسرع.

اطلبى المساعدة

يمكنك طلب المساعدة عند الحاجة ولكن ذلك لا يعنى أنك غير مسئولة عما سيحدث. وعودى أفراد أسرتك على المساعدة المستمرة في الأعمال المنزلية كأن يكون كل فرد مسئول عن ملابسه أو غرفته أو ألعابه. وحسب السن يمكنك تخصيص المهام الأكبر كاستخدام المكنسة الكهربائية أو لم الغسيل والتطبيق وغيرها.

نظفى أولا بأول

وذلك يعنى عدم تأجيل التنظيف إلى أجل مسمى . فمثلا أثناء الطبخ يمكنك غسيل المواعين المستعملة أولا بأول بدلا من تركها تتراكم حتى انتهاء اليوم. وكذلك ترتيب وتنظيم المكتب أو سطح العمل قبل وبعد المذاكرة أو الطبخ.


5 أفكار لتنظيف منزلك بسرعة

Read More

توازن البيت – الحياة

ربما سمع البعض عن مصطلح “توازن العمل –الحياة” او work-life balance  وهو مفهوم ظهر منذ فترة عندما بدأ الناس بالوقوع فريسة لضغوط العمل الكثيرة من حيث الوقت والمجهود وغيرها. وبدأوا يمضون في أشغالهم وقتا طويلا يطغى على صحتهم ويبعدهم عن أسرهم وعائلتهم بل ونفسهم وأصدقائهم أيضا. وهنا يحدث اختلال في توزيع الوقت اليومى لكل فرد فالأربع وعشرين ساعة يوميا من المفترض تقسيمها على ثلاثة أجزاء مبدأيا وهم: (النوم- النفس- العمل) ثم يمكن تقسيمهم بعد ذلك إلى قطاعات أصغر حسب طبيعة حياة وعمر وعمل كل فرد. وأصبح العمل ممكن أن يتعدى الاثنى عشرة ساعة يوميا للفرد وهذا يعد نصف اليوم ومن هنا تبدأ المشاكل الصحية والنفسية بل والإجتماعية أيضا في الظهور. بإختصار خلل في التوازن وسوء توزيع لموارد الإنسان من الوقت والجهد.





وعندما اتفقنا على أن البيت هو مؤسسة ضخمة تدار تماما كالشركات وفيها المرأة هي مديرة البيت أي أن هذا هو عملها الأساسى فكان من المتوقع حدوث مشاكل مع العمل هنا تماما كأى عمل آخر. وحتى نحاول فهم المشكلة والوصول إلى الحل فسوف نتحدث عن توازن العمل-الحياة هنا من واقع البيت كمكان العمل ولذلك فسوف أبدل كلمة العمل بالبيت وأستخدم مصطلح: توازن البيت – الحياة

قد لا نتصور أن غالبية مشاكل البيت تحدث بسبب عدم التنظيم وهنا أعمم التنظيم ليشمل تنظيم الأغراض وتنظيم الماليات وتنظيم الوقت. بدأنا الحياة ببيت نظيف ومرتب ثم بدأت الأعمال في التراكم والأغراض في التكاثر والأفراد في الزيادة وفقدنا السيطرة أحيانا على أمور العمل وأمورنا الشخصية أيضا. فما الذى حدث؟

عدم تنظيم الأغراض:

تزيد الحاجات فمنلحأش نرتبها او نرفض نتخلص منها فيفضل البيت مكركب …..النتيجة نتوتر ونحس ان بيتنا وحش ومش عايزين نقعد فيه.

عدم تنظيم الماليات:

نشترى بدون مراقبة -حاجات ملهاش لازمة -منبصش على السعر –تضيع الفلوس –نندم L

عدم تنظيم الوقت:

مش لاقيين الحاجة – ندور كتير ونتوتر- الوقت يضيع- نتأخر على المواعيد.

منبصش في النتيجة ولا الساعة ننسى المواعيد المهمة والـ deadlines

منكتبش اللى ورانا فننسى فمنسلمش الحاجات في معادها او منعملش غدا مثلا فنفشل ونتوتر ونتخانق.

ما الحل؟

ببساطة شديدة يجب الفصل بين الأعمال المنزلية بكل ما بها من تعب ومشاكل وبين حياتنا الشخصية كأمهات أو زوجات أو أخوات. تماما كما ينصح بذلك لمن يعانون من مشاكل في العمل مثلا وأن عليهم ترك مشاكل العمل في العمل وعدم اصطحابها معهم إلى المنزل. يجب تحديد مواعيد للعمل في البيت وذلك بتنظيم الوقت وكتابة قائمة الأعمال. لا يمكن أن تكون الحياة اليومية مسلسل متواصل من الأعمال يتخللها بعض الفترات لغسيل الوجه اوالتحدث في التليفون. كما تعطى البيت حقه من العمل عليكى إعطاء نفسك وقت مقدس للراحة يلتزم به الجميع.

كيف يكون ذلك؟

إليك بعض الأفكار والحلول الواجبة لضمان راحتك وشعورك بالتوازن في الحياة وبالتأكيد قد ينجح بعضها وقد يكون غيرمناسب في هذه المرحلة من حياتك ولكن من المحال دوام الحال والأوضاع تتغير باستمرار. بالتأكيد تتحدد هذه القواعد والمواعيد حسب طبيعة كل أسرة.

-انتهاء الأعمال المنزلية الشاقة في موعد محدد فمثلا لا دخول للمطبخ بعد الثامنة.

– تحديد مواعيد للتنزه أو وقت محدد لشرب الشاي مثلا. ومقابلة الأصدقاء.

– مراعاة الأسرة والأقارب والمداومة على الزيارات الاجتماعية.

– الالتزام بمواعيد النوم لضمان الراحة ومواصلة العمل في اليوم التالى.

هرم الصحة

وأخيرا قد يساعدنا الشكل التالى لهرم الصحة في التفكر في ما يوجد في حياتنا وأى هذه الجوانب ينقص ويوثر على توازن الحياة. كلما كانت صحتك الجسدية والفكرية والإجتماعية على وفاق كلما كان عطاؤك أكثر وتوترك أقل.

توازن البيت – الحياة

Read More
ترتيب الفوط

الألوان وسيلة للتنظيم

الألوان هي أول ما يتم العمل به داخل المخ عند ملاحظته بالعين ولذلك تستخدم الألوان كثيرا فى تنظيم الأشياء أو لتجميع أغراض موضوع معين أو للتفرقة بين أكثر من مجموعة أشياء خاصة بعدة أشخاص مثلا. وذلك لأنها أسهل وأسرع فى التمييز بالعين ربما أكثر من قراءة لافتة أو عنوان.

يمكننا تبسيط حياتنا كثيرا باستخدام الألوان، فهى تساعد على الوصول لما نحتاج بسرعه فنوفر وقت ومجهود. وكذلك تساعد الأطفال فى السن الصغير على تعلم فكرة ومفهوم التنظيم والتعود عليه.  يمكن التنظيم بتخصيص لون محدد لكل أغراض كل طفل مثلا أو تخصيص لون لمكان الأشياء واللعب التى يستخدمها.

3 خطوات للتنظيم بالألوان:

1-    تحديد الأقسام التي سيتم فصلها بكل لون (مثلا المواد الدراسية)

2-    تحديد الوسيلة التي ستستخدم للتلوين (فايلات ملونة – طلاء – …)

3-    وضع العنوان(lable)  بطريقة موحدة

بعض التطبيقات فى استخدام الألوان للتنظيم في المنزل:

فوط الحمام (حيث يمكن فصل المقاسات المختلفة عن بعضها بالألوان)

32b4a8605e2d8a5834d1e6330a65d1af--cotton-towels-bath-towels

23

 

 

 

 

 

أسلاك الكهرباء فى المشترك

ملفات المنزل

المواد الدراسية للأولاد

شماعات الملابس

المفاتيح

التنظيم بالألوان 3

التنظيم بالألوان 4

 

 

 

 

 

 

حتى هاتفك يمكنك تنظيمة بالألوان لراحة عينك

التنظيم بالألوان 6

 

 

 

 

 

 

 

 

الألوان وسيلة للتنظيم

 

 

Read More

جوزى مش بيساعدنى 

مقال موجه لسكان المريخ فى مصر والعالم العربى


عزيزى الزوج…

مهمة إدارة وتنظيم البيت أكيد تقع على عاتق الزوجة وهى الأقدر على القيام بها. ولكن فى كثير من الروايات يأتى الزوج كعائق لها بدلا من أن يكون معين.

بالتأكيد متفقين على أن الرجال من كوكب والنساء من كوكب آخر. علينا فقط تفهم شخصية كل منهما وهذه محاولة منى لتوضيح بعض الأمور للرجل والتى قد لا يكون على علم بها ولا بمدى تأثيرها على شريكة حياته وعلى نظام بيته وكفاءة الحياة به.



بعض الأمور التى يقوم بها الرجل “بسلامة نية” ولكن تأثيرها من حيث الوقت والمجهود الذى يضاف للزوجة (وأحيانا الأم) كبير جدا:

1- شراء بعض الأغراض للبيت بدون تخطيط

لاشك في أن الزوج الطبيعي يريد أن يسعد أهل بيته ولكنه قد يتسبب أحيانا فى شراء متكرر لنفس الغرض أوشراء بعض الأنواع التى تفضل الأم منعها عن الأطفال أو قد يشتريها بأثمان أغلى من تكلفتها في الواقع بسبب قلة خبرتة الشرائية مقارنة بزوجتة.
هذا لا يعني بأى حال من الأحوال أن “يرفع” الرجل يده عن المساعدة و لكن أن يتقيد بالمعلومات الشرائية خاصة إذا كانت هي اللي تشتري طلبات المنزل أغلب الوقت.

الشراء لا بد أن يكون بقائمة احتياجات تم الموافقة عليها من مديرة البيت خصوصا للأغراض التى سيتم استعمالها من جميع أفراد الأسرة. أما بالنسبة للاحتياجات الخفيفة أو الحلويات وما إلى ذلك فلرب الأسرة حرية الاختيار بالتأكيد بما لا يتعارض مع القيم الغذائية.

 

2- الفوضوية

و هي شكوي غالبية الزوجات للأسف ومنها خلع الملابس فى أى مكان وعدم إعادة الأشياء إلى أماكنها بعد الاستعمال سواء أدوات شخصية أو ملابس أو غيرها ومنها أيضا وضع المتسخ فى سبت الغسيل (وهنا أعنى داخل السبت وليس جانبه). و منها أن يتحول المطبخ كأنه قد أصابته قنبلة هيروشيما كلما فكر الرجل في دخوله لإعداد كوبا من الشاي او كان يحب يطبخ مما يجعل الزوجة تحاول تفادي هذة اللحظات المؤسفة بكل ما أوتيت من قوة. .  فى الحقيقة الزوجات لا تمانع فى مساعدتك بإعادة أغراضك إلى أماكنها ولكن هذا سيتطلب جهد إضافى ووقت وهذا ما قد لا يتواجد عند كثير من الامهات المطحونات ليل نهار فى البيت أو خارج البيت ومع الأولاد. إنها مساعدة بسيطة منك لن تأخذ إلا دقيقة أو اثنتين ولكنها ستوفر الكثير على الزوجة وتجعلها سعيدة بتعاونك بل وستشجعها على توفير الأفضل لك ولأسرتك دائما.

الزوجات تسعد بمساهمات الأزواج مهما كانت ضئيلة لأنها تعكس لهم مدى حب الزوج. ولكن علينا أن نذكر نقطة فى غاية الأهمية وهى أن المساعدة يجب أن تحقق الغرض منها وليس الغرض الذى تعتقد أنت أنه يسعدها.

 

3- الاحتفاظ بأشياء بالية بلا داع

وهذه مشكلة كبرى ومتكررة فى كثير من البيوت. يحب الزوج الاحتفاظ بكراتين الأجهزة الكهربائية والمحمول وغيرها بدون سبب مقنع ويذكر المقولة الشهيرة “يمكن نحتاجها” . علينا هنا أن نقف وقفة مع النفس… كم مرة احتجت إلى الكراتين الأصلية للشراء؟ ويجب أن نكون واقعيين: هل لدينا المكان للاحتفاظ بها؟ نحن أحيانا نجد علب لأغراض لم تعد هى نفسها موجودة بالمنزل!! وقد نحتفظ بأجهزة خربة على أمل تصليحها سنوات وسنوات ولا يتم تصليحها أبدا. فلماذا إذا لا نوفر على أنفسنا مساحة لما هو أفضل؟ ونوفر على من يقومون بمتابعة التنظيف والترتيب عبء الاعتناء بذلك؟

أحيانا يحتفظ بعض الأشخاص بالكتب الدراسية للجامعة مثلا أو كتب لم يقرأوها أبدا. مرة أخرى الواقعية الواقعية. اسأل نفسك قبل قرار الاحتفاظ بالشىء أو بعد مرور عام على الاحتفاظ به دون المساس به اطلاقا: هل أريده؟ هل أحتاجة؟ هل يضيف أى جديد إلى حياتى؟ وستكتشف بعدها أن لا حاجة حقيقية للاحتفاظ به. والحياة ستكون أكثر بساطة.

البعض يحتفظ بأدوات وعدد وأسلاك وما إلى ذلك… هذا أمر جميل ويدل على أن هذه الأسرة يمكنها الإعتماد على نفسها فى كثير من أعمال التصليحات والتركيبات البسيطة. وهنا يخصص مكان للعدد والأدوات وما يراد الاحتفاظ به. ولكن على شرط أن لا يكون غير صالح للعمل كراوتر غير سليم أو جهاز محمول لا يعمل او مسامير صدأه.

 

4- التدخل المتواصل

البعض يتدخل فى كمية الطبيخ أو يطالب بأنواع متعدده مع أنه لا يأكل كثيرا! والبعض يتدخل فى نظام التنظيف أو حفظ الأغراض أو مواعيد الشراء. أعزائى الرجال…المرأة أقدر على إدارة البيت من الرجل وهى أعلم بالكميات المناسبة للأسرة وأدرى بأفضل موعد لشراء الخزين الشهرى وما تحتاجه الأسرة. فاسترح أنت فى أيد أمينه! وأعلم أن الطبخ يوميا مكلف إضافة إلى أنه مرهق وهذا سينعكس على المصروف الذى أنت مسئول عنه.

5- الاحتفاظ بالأوراق

الأوراق قد تكون هامة وهنا تحتاج إلى نظام ارشيف –تماما كالشركات- أو أوراق ذات طبيعه عادية وهذه أيضا تحتاج أدوات ومكان لتنظيمها حتى يمكن ايجاد ما نريد وقتما نريد. ما يحدث أحيانا هو ترك الأوراق بلا تنظيم فترة طويلة وفى أى مكان وكل مكان على أمل تنظيمها (مثلا تطلب الزوجة مساعدة الزوج او ما اذا كان يريد هذه الأوراق أو لا فيرد تلقائيا: “سيبيها حبقى أوضبها بعدين!”  ولا يأتى هذا “البعدين” أبدا.

ربما بسبب مشغوليات الزوج أو عدم أخذ قرار بعد في الأوراق محل النقاش، ولكن … اذا تركت هذه الأوراق بالأيام والأشهر معلقه على السفرة أو بداخل درج ما فى المنزل فمن الواضح أنها لم تعد محل اهتمام إلا لبعض الحشرات أو الأتربه التى ستجدها بيئة صالحة للتكاثر والتراكم. فواتير وقصاصات ورقية لأشياء اعتيادية يجب أخذ قرار سريع فيها بالرمى او الوضع فى مكان “واحد فقط” يخصص للأوراق من هذا النوع لحين البت فيها. أو اترك الأمر لمديرة البيت فهى أدرى غالبا.

الزوجة فى بداية حياتها قد تحتاج مساعدة من خبراء أو تواجه أخطاء كثيرة وهذا طبيعى ولكنها مع الوقت تكتسب خبرة واسعة، خبرة خاصة بظروف حياتها وبظروف أسرتها الشخصية وهذا ما سيجعلها اقدر الناس على إدارة هذه الأسرة وإدراك ما تحتاجه.

 

تقوم مديرة البيت بوضع القواعد الخاصة بالأسرة فى منزلها ومنها على سبيل المثال: من يستعمل شىء يعيده لمكانه، من ينهى زجاجة مياه يملأها من يفتح جهاز أو نور غرفه يطفأه وهكذا. والأب أو الزوج هنا مثل أعلى للأبناء فإذا لم يقم هو بتلك الأمور اولا فكيف سنطالب الأبناء باتباع قواعد البيت؟ وكيف سنقوم بتربيتهم التربية الصحيحة بالاعتماد على النفس؟

عزيزى الزوج… مشاركتك تهمنا، وسعادة الأسرة غايتنا. مساهمتك البسيطة فى بعض الأعمال أو بعض القرارات وتفهمك لطبيعة عمل مديرة البيت (زوجتك) والدور الكبير الذى تقوم به وكم الأعمال الملقاه على عاتقها يوفر الكثير والكثير من الوقت والجهد. ويعمل كشاحن لطاقاتها. أفضل طريقة لإدراك كم تلك الأعباء هو إعطائها إجازة يوم في الأسبوع لتعرف مدي صعوبة ما تتحمله زوجتك خصوصا لو كانت إمرأة عاملة.
و ثق أن تفهمك لها و تقديرك للجهد الذي تقوم به و دعمها طوال الخط هو أول طريق السعي في تحسين قدراتها و أدائها من أجلك و من أجل الأبناء و كذلك بالتالي ستجد منها الحب و الإخلاص و الدعم في ما يهمك أنت.

هدفى هو بيت ومنظم وحياة سعيدة.


جوزى مش بيساعدنى 

Read More
مصروف البيت

بنود الميزانية المنزلية المعتدلة

تختلف ميزانية البيت من أسرة لأخرى حسب عدد الأفراد و العادات الغذائية والفئات العمرية أيضا.

أولا : الإقتناع بمبدأ الإعتدال

علينا التفرقة بين الحاجة والطلب فليس كل ما أريده أستطيع شراؤه ولكننى أحتاج إلى شراء أشياء مهمة لا يمكن الاستغناء عنها وهى لها الأولوية وبعد ذلك إن وجد فائض يمكننى التفكير فى الطلبات الإضافية.

ثانيا : قائمة الضروريات (الاحتياجات المنزلية الأساسية)

  • كل ما تحتاجين للطبخ من سكر، زيت، صلصة وغيرها من الأساسيات
  • اللحوم والدواجن حسب رغبة العائلة ولكن بما لا يسمح بوجود فائض يفسد أو يرمى بعد الطبخ
  • الألبان و المخبوزات و الخضر والفاكهة مع مراعاة الكميات حتى لا تفسد وتهدر المال
  • مخصصات الكهرباء والمياه والغاز
  • أدوات التنظيف والغسيل التقليدية والبعد عن المستورد أو الترفيهى (كمعطرات الجو مثلا)
  • التزامات أخرى كمصاريف للبواب أو الأولاد أو الوقود لربة المنزل قائدة السيارة

ثالثا: قائمة الكماليات

  •  السلع الغير أساسية كالصوصات والمربات والأطعمة الموسمية الأكل التى قد تحفظ فى الثلاجة بدون استخدام حتى تفسد
  • الحلويات والعصائر المضرة بالصحة خاصة للأطفال
  •  شراء كل ما هو مجرد سلع جديدة مغرية للتجربة
  •  مساحيق الغسيل أو المنظفات أو السلع المستوردة باهظة الثمن والتى يمكن استبدالها بالمحلى.
  • الأجهزة الترفيهية قليلة الاستخدام
  • المكالمات والتطبيقات الالكترونية والألعاب التى تتطلب مصاريف

رابعا : طرق التوفير وترشيد الإنفاق والاستهلاك

إذا أردنا التوفير أو عند اكتشافنا لكم كبير من المبالغ تصرف بلا داع أو حاجة حقيقية، إذا علينا اتباع الأساليب التالية:

1-      ترشيد النفقات:

  • الالتزام بقائمة التسوق للبقالة التى تمت كتابتها بناءا على الاحتياجات المنزلية الأساسية
  • تقليل الشراء العشوائى وهو الذهاب للشراء بغرض التنزه ولا حاجة حقيقة لشراء شىء ما
  • عدم التمادى فى شراء الكميات أو السلع المستوردة أو الغالية
  • البعد عن عروض الشراء إلا إذا كانت على القائمة، وتأكدى أنها متكررة
  • الشراء من المتاجر أو الأسواق التقليدية وليس المتاجر المعروفة بالغلاء
  • محاولة خبز الحلويات و البسكوتات فى المنزل بدلا من شراء الجاهز
  • كى الملابس فى المنزل بدلا من المكوجى (فى بعض القطع)
  • الاستغناء عن الأكل الجاهز أو المطاعم (الدليفرى)

2-      ترشيد الاستهلاك:

  • ضمان الاستهلاك الصحيح للأجهزة الكهربائية والإنارة
  • ضمان الاستهلاك الصحيح للمياة (غلق الصنبور عند غسيل المواعين)
  • الطبخ حسب حاجة الاسرة ومراعاة الكميات حتى لا يفسد الباقى
  • الإعتدال فى استخدام كل شىء بصفة عامة ولا سيما المنظفات أو أدوات العناية الشخصية وغيرها (مثال: وضع كميات كبيرة من الشامبو أثناء الاستحمام)
  • تطبيق مبادىء إعادة الاستخدام للتوفير (مثال: زجاجات المياه الفارغة عدة مرات فقط)

كل ما سبق هو محاولة للوصول إلى الإعتدال فى الإنفاق وليس سياسة للتقشف. إجعلى الإعتدال والتعقل فى الشراء عادة وليست فترة فقط. فعندما أملك السيطرة على المصروف والنقود أستطيع تخصيصها فى محلها وصولا إلى التوفير وذلك سيؤدى إلى أن أشترى ما أريد وقتما أريد يوما ما.



Read More
أنيقة حتى فى البيت

فى البيت…. لكن بشياكة

من الطبيعى أن تقضى المرأة العاملة وقتا فى اختيار ملابسها والتجهيز للخروج كل صباح وبذلك تحصل على بعض الوقت الإجبارى للتزين والحفاظ على أناقتها وشكلها بشكل يومى. لكن ربة البيت هل تتعامل مع نفسها ومظهرها بنفس الإهتمام؟

فى كثير من الأحيان قد تظل ربة البيت بملابس النوم طوال النهار- نظرا لأعمالها الكثيرة منذ أن تستيقظ- ولكنه الأمر الذى حذرتنى منه والدتى منذ صغرى خاصة خلال الأجازات فالأطفال ايضا يبدأون اليوم بإرتداء ملابس المدرسة والخروج والعكس تماما فى الأجازة فيظلوا بملابس النوم وهو الأمر الذى يوحى بالتكاسل ويقلل من النشاط.

أنت أيضا -مديرة البيت- لديك وظيفة يومية ثابتة، ويجب الإستعداد الشكلى والنفسى لها تماما كالوظيفة خارج البيت. المظهر العام الأنيق والإحساس الداخلى بالثقة يشجعان بالتأكيد على الهمة والنشاط فى العمل بل ويمنحاكى إحساسا لطيفا بأنك دائما مستعدة لفتح الباب أو استقبال صديقة. أحيانا كثير تتضمن أعمالك اليومية الخروج ربما لشراء احتياجات أو إنجاز المشاوير، والإستعداد المسبق بإرتداء الملابس أو العناية بالمظهر سيوفر وقت الخروج ويمنحك سرعة فى الأداء. كونى أنيقة ببساطة دائما وفى كل مكان، ستشعرين وقتها بإرتفاع فى حالتك النفسية وثقة أكثر بالنفس.

قد يكون النوع من الملابس الملائم لأعمالك المنزلية أو مشاويرك البسيطة هو الغير رسمى البسيط ولكن لا تجعلى ذلك يؤثرعلى الشياكة  المطلوبة. فمثلا، فى يوم الشراء التقليدى أنت تحتاجين ملابس مريحة خاصة الأحذية ولكن لا تتجاهلى تناسق الألوان أو اختيار الاكسسوارات البسيطة الملائمة التى قد تضيف الكثير إلى الهيئة العامة. من ناحية أخرى لا تبالغى فى وضع الزينة خاصة صباحا وتذكرى أن الشكل الطبيعى هو الأبسط والأفضل دائما. تماما فى حال البقاء فى المنزل، فقط ارتدى بعض الملابس المنزلية المريحة والتى يمكنك النزول بها إذا اضطررت لذلك بسرعة ولا تتجاهلى الإعتناء ببشرتك وهيئتك حتى تشعرى بحالة أفضل وأكثر نشاطا. سوف تلاحظين ايجابية وإنجاز أكبر وأفضل فى أعمالك، فالإبداع يأتى دائما من الداخل للخارج وليس العكس.

قد تعتبر فكرة جيدة أحيانا أن تستعملى ملابسك التى لا تريدى إعادة ارتدائها فى الخروج كملابس أنيقة للمنزل بدلا من شراء ملابس خصيصا للمنزل. سوف نتابع نشر كل ما يفيدك من معلومات لضمان مظهر أنيق وشعور بالثقة كل يوم حتى وأنت فى المنزل.

الشياكة والمظهر فى البيت

Read More

قانون إدارة البيت

هنا فى برنامج إدارة البيت أعرفكم على “فن إدارة البيت” وهذا الفن يحتاج إلى دعم متواصل.

 وبما أننا أتفقنا على أن مديرة البيت هى وظيفة حقيقية وعليها مسئوليات هامة، إذا فمن الضرورى تعريف مشتملات هذه الوظيفة  وتحديد تلك المسئوليات لضمان نجاح العمل.

Picture1

أنا أدير أهم مؤسسة فى العالم وأؤثر على العديد من الأفراد

حيث المئات من القرارات تؤخذ يوميا

حيث تدار الموارد بكفاءة

حيث تلبى الاحتياجات الصحية والنفسية والغذائية

حيث تناقش الماليات والخطط المستقبلية

حيث تخطط المشاريع و تنظم الاجتماعات

حيث المشاوير وترتيب جدول المواعيد هما الأهم

حيث يكون بناء الفريق أهم الأولويات

حيث يبدأ وينتهى المستقبل

أنا مديرة البيت

filigree-divider_1

حددى نطاق أعمالك: 

إدارة الغرف

إدارة الماليات

إدارة الوقت

إدارة الصحة

إدارة الأوراق

filigree-divider_1

إعرفى لماذا: 

لا أحد يمكنه أداء وظيفتك

هناك أشخاص تحتاجك

لقد صممتِ لذلك

المردود والعائد لا يمكن تجاهلهما

وأخيرا……احمدى الله على ما لديك!

 

Read More