الضرب مش هايخليه راجل

الضرب مش هايخليه راجل !

بقلم المستشارة الأسرية: دعاء صفوت 

عزيزي الأب

بص يا سيدي..الرسالة دي هاتوصلك انهاردة عشان زوجتك نفسها تقولك كلمتين بس مش عارفة ترتبهم ترتيب منطقي يقنعك، فأنا وهي(من خلال آلاف الاستشارات والله) هاناخد من وقتك دقائق عشان ابنك .. اللي احنا متفقين ان مافيش اغلى منه عندك

القسوة والعنف في التربية مش بتطلع الطفل راجل و مش هاتخليه يتحمل مصاعب الحياة، هي بس هاتخليه يتعقد و يمكن يكرهك ويكره نفسه ويتعلم يكذب بشكل اكثر اقناعا

القسوة والعنف بتقول للطفل انه مش محبوب و انه فاشل و لو صدق انه فاشل هايطلع فاشل و انت اكيد مش عايزه فاشل دا انت عايزه احسن الناس

القسوة والعنف و الضرب بتؤذي الطفل نفسيا بشكل انت عارفه.. عشان ما كنتش بتبقى مبسوط و انت بتنضرب و انت صغير و مش دا اللي طلعك راجل..

اللي بيصنع الرجال هو تحمل المسؤولية وانك تخليه يتحمل عقبات و توابع قراراته

و طبيعي ان الطفل يغلط والله دا طفل

و لما الطفل بيغلط مش بيبقى قصده يهينك او يقلل من قدرك او بيقلل من احترامك بالعكس هو طفل و لازم يغلط عشان يتعلم.. و لازم نعلمه عشان ما يغلطش تاني و لو غلط تاني نعلمه و لو غلط تاني نعلمه دا دورنا كأهل مسؤولين

والطفل مش لازم يخاف منك بل لازم يحبك ويحترمك، هو دا اللي يخلي اخلاقه رائعة في حضورك و في غيابك

لو خاف منك هايخبي عليك ولو خبى عليك ممكن تحصل بلاوي في فترة المراهقة مش هاتعرف عنها حاجة،

و انت اكيد مش عايز دا لابنك

الاب مش اشكيف الاب مربي و صديق و حنون

و اختم معاك بمعلومتين

بالنسبة للي بيقول الرسول اباح الضرب.. اسمع يا سيدي الرسول صلى الله عليه وسلم لم يضرب طفلا ولا خادما قط

و الضرب في الشرع (علموا اولادكم الصلاة لسبع، و اضربوهم عليها لعشر)

و انت راجل و ذكاءك الرياضي اعلى مننا نحن معشر النساء احسب معايا

عشان اعلم طفل الصلاة (وهي عماد الدين و هي ما شرع لأجله الضرب – دا بفرض انه مباح – ) الصلاة عشان اعلمها

لازم ادرب يعني اعلم يعني اشتغل و ابذل مجهود كام مرة بقى: 5 صلوات في اليوم × 365 يوم في السنة × 3 سنوات تطلعلها فوق الخمس الاف مرة

يعني لازم قبل الضرب تكون علمت الطفل تحديدا 5340 مرة و بعدها تضرب

فهل تعتقد ان كدا في مجال حقيقي للضرب؟

و التعليم عند سن سبع سنوات و الضرب بعد عشر سنوات

يعني الطفل اللي عنده خمس وست سنين و حتى عشر سنين مش حمل ضربك

انت راجل كبير و ناضج

و لازم تعرف قبل ما تضرب هل انا باضرب عشان انا غضبان ولا عشان اعلم الطفل حاجة

لو غضبان اتعامل مع غضبك لو سمحت

لو عشان تعلم الطفل حاجة مش بالضرب في اساليب تانية كتيرة ترغيب و تشجيع و بعدين حرمان من حاجة بيحبها بس بتحافظ على كرامته

الكرامة هي اللي هاتخليه راجل

انه يشوفك راجل هايخليه راجل

انت أب رائع.. و زوجتك أم رائعة محتاجة حبة تفهم عشان خاطر ابنكم ..

**************************

و تذكر أرجوك

(ولو كنت فظاً غليظ القلب لانفضوا من حولك) صدق الله العظيم

***********************

و ملحوظة كالعادة لعزيزتي الأم

بالراحة و بالتفاهم المعلومة الصحيحة هاتوصل.. انتي بس استمري في الابتسامة و منح الحب.. صدقيني الحياة هاتكون احلى

الضرب مش هايخليه راجل!

Read More
حياتى بدون أولادى

حياتى بدون أولادى

بقلم : دعاء صفوت
مستشارة الإرشاد الأسرى

—————————————-

جت لي استشارة من ام امبارح بتتمنى انها تموت عشان ترتاح من ولادها اللي دخلو مرحلة المراهقة عشان (مش مريحينها في المذاكرة، و مش بيسمعو الكلام) اه و بتقول لهم الكلام دا، و بتقولهم ان حياتها من غيرهم كانت هاتبقى احلى و احسن، اه وربنا

المهم

بعد حوار طويييييييييييييييييل معاها الحمد لله ربنا هداها وعرفت ان المشكلة فيها مش في ولادها، و (هاتحاول تتغير معاهم) نقول يا رب

بس من هذه التجربة احب اقول لكل ام عندها اولاد في سن المدرسة وداخلين على المراهقة:

ما ينفعش اقول لابني ذاكر و انا مشغلة التليفزيون قدامه اربعة وعشرين ساعة، والصوت عالي

و اول ما اشوف عينه مركزة في التلفزيون، اقوله الله انا مش قولت ذاكر؟

(طب راعي مشاعره)

 

ما ينفعش اقوله ذاكر وركز و اول ما يقعد، اجيب الاى باد بتاعي واقعد اتفرج على اليو تيوب، لا و من باب الحفاظ على مشاعره احط سماعات في ودني

(ماشي يا قدوة)

 

ما ينفعش لما يجي واخد 8 من 10 اقوله ليه الدرجتين دول راحو فين، مهو سيادتك في تمن درجات موجودين ما شوفتيهمش

 

ما ينفعش لما يجي يقول حصل حاجة في المشكلة اول سؤال ينط في زوري يبقى، اه ايه اللي عملته غلط خلاهم يعملوا كدا معاك، لا اله الا الله، طب يعني الولد يشتكي لمين

 

ما ينفعش يبقى يوم اجازته و المفروض دا الوقت الحر بتاعه اقعد اقوله يا تذاكر يا تقوم توضب اوضتك، طب بالنسبة لهواياته لعبه، هبله، نومه يعملهم امتى طيب؟

 

ما ينفعش لما اسمع ان ابن حد عمل حاجة برة اجي اقعد اقارن و اقارن و اقارن و اقوله في الاخر ابقى كويس، المقارنات قاتلة والله العظيم

 

ما ينفعش لو جاب درجة حلوة يبقى جميل و امور ولو جاب درجة وحشة يبقى لا ابني ولا اعرفه

 

ما ينفعش افضل اعدد واذكر بالمتاعب والمشاق اللي تحملتها عشان اربيهم، انا أم، نقطة خلص الكلام، كل التضحيات اللي بنقولها دي بتقع ضمن اطار (تأدية الامانة اللي ربنا ادهالي)

 

هو انتي في الشغل كل يوم بتدخلي لمديرك تقولي له بص انا انهارة اشتغلت وبذلت مجهود وانت لازم تشكرني، لا انتي بتعملي شغلك، خلصنا، و دا لا يعني اني باقلل من مجهودنا كأمهات، بس حقيقي انتي مش هاتحبي حد يفضل يذكرك باللي بيعملهولك في كل مشكلة عشان يستجدي عطفك او يكسر عينك.

 

ما ينفعش ادعي على نفسي و اقوله يا رب اموت عشان ارتاح منكم، او ارتاح من عيشتي، انتي عارفة انتي بتعملي فيه ايه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟انتي بتقتليه وتخليه يكره نفسه ويكرهك لما يكبر، دا غير طبعا انك يا ام يا قدوة دا يخالف قواعد شرعية كتير انا مش في مجال اني اذكرها دلوقت

 

ما ينفعش يبقى الولد بيسمع كلام حلو من الناس اللي برة و انتي اللي عمالة تشككي في قدراته و بتسمي بدنه بالكلام (عشان ما يغترش و تحفزيه يعمل اكتر)

 

ما ينفعش لما يبقى راجع من مع اصحابه مبسوط تنكدي عليه لمجرد انه ما خلعش الجزمة قبل ما يدخل و انتي ماسحة الارض

 

ما ينفعش تعلقي عليه كل احباطاتك و قلقك، انتي حائط الصد لكل المشاكل برة ليه مش تنقلي له مشاكلك، وتقولي اومال مين هايحس بيا، طب مين هايحس بيه

 

ما ينفعش لما يكون متضايق ومخنوق تقولي له انت نكدي و مودي (علما ان دي سمات المراهقة تماما يعني)، اسأليه مالك دون الحاح و لو حب ما يتكلمش معاكي يبقى خلاص سيبيه هايتكلم لما يحس انه عايز يتكلم

ما ينفعش تقولي له طول الوقت انه وحش و قاسي و مش بيحس بيكي عشان مع الوقت هايتحول لكدا بالضبط، و حقيقي العواقب هاتبقى وخيمة جدا عليكي لما يكبر

ما ينفعش تقولي له دا بيتي و انا حرة فيه لما يبقالك بيت و بتصرف عليه من فلوسك ابقى اعمل فيه اللي انت عايزة (اه الام دي بتقولهم كدا عشان حبت تغزو اوضتهم تحط فيها ديب فريزر، اه و ربنا) لانه سيادتك هو مش بيتك بس، دا بيت الاسرة، و ابنك دا لو فكر بالمنطق دا اول ما يكبر هايسيبلك البيت في الوقت اللي انتي هاتكوني محتاجة فيه حب و محبة ولادك، فبلاش نتفرعن دلوقت والنبي عشان احنا دلوقت بصحتنا وواقفين على رجلينا، بكرة هايترد لينا الصاع صاعين

ما ينفعش افضل اقوله ان موتي راحة لي منهم، لان مش كل مرة هايحس بالذنب ويجي يسترضيكي بعد دا كله

مره من المرات هيأمن على دعائك على نفسك، بلاش توصلي للدرجة دي

 

ما ينفعش اضرب ابني

ما ينفعش اهينه

ما ينفعش اشتمه

ما ينفعش اقوله انت مش راجل

ما ينفعش اقتله كل يوم

ما ينفعش اخليه يتمنى يخرج من البيت ما يرجعش تاني

 

ما ينفعش اكسره و اكسر نفسه لان احيانا كتيرة جدا اللي اتكسر مش بيتصلح

اللي اتكسر مش بيتصلح

و لو حاولنا نصلحه بيجرح عشان وبردو بيفضل فيه شروخ و ندوب

 

اتقوا الله فيهم

المزيد من مقالات التربية – هنا

Read More