ما هى أسباب شعورك بالتوتر؟

banner-crop2

التوتر هو ما نشعر به كرد فعل لمشاكل محيطة أو مراحل مرهقة نمر بها. عندما يظل الشعور بالتوتر معنا لفترة طويلة يبدأ الجسم بالتأثر به سلبا فى صورة مرضية. وتعطينا أجسامنا عادة مؤشرات عند تزايد

هذا التوتر لدينا. كلنا لدينا ما يكفينا من مسببات التوتر بحياتنا مهما كانت الظروف، وتحديد تلك المسببات هى الخطوة الأولى للتغلب على التوتر. راجعى القائمة التالية واسألى نفسك إذا كان أى منها يعطى لى إشارة للتوتر:

-          قيادة سيارتك يوميا

-          زحام فى مكان السكن أو العمل

-          متابعة الأخبار

-          جلستك غير مريحة أمام الكمبيوتر أو لفترات طويلة

-          كراكيب تملأ مطبخك ولا تستعمليها وتأخذ حيزا من منطقة عملك

-          ملابس متكدسة فى الدواليب وأدراج مكركبة

-          مشاكل مالية

-          زيارات متكررة لك أو لأولادك ولكنها ترهقك

-          الضوء لا يكفى فى غرفتك أو مطبخك

-          منزلك يمتلأ بالأتربه سريعا

-          مشاكل فى النوم أو عدم كفايته

-          أسباب عائلية أو شخصية

يمكنك التغلب على بعض من المسببات بالأعلى بتجاهلها أو محاولة إصلاحها، كغلق النوافذ لتخفيض الضوضاء أو التخلص من الكراكيب وتنظيم الأدراج. وقد يفيدك أحيانا طلب المساعدة كمحاولة تعلم بعض الأمور التربوية لتحمل مشاكل الأطفال، أو الاستعانة بخادمة أو حتى التحدث مع الأصدقاء لتفريغ الشحنات السلبية.

تذكرى دائما أن الخطوة الأولى هى الإقتناع بوجود مشكلة ثم تحديد أسبابها فيكون من السهل التغلب عليها.

 
اخبر صديق



التعليقات

تعليق

تجهيز الوجبات الطبيخ

اشتركِ معنا وتابعي أحدث المقالات والعروض!

خطوات الانتقال من بيت إلى بيت
http://critic.net/